hv9op_content

التقى وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى وزيرة التعليم والثقافة الفنلندية السيدة ساني جران لاسونين ووزيرة التجارة الخارجية والتطوير الفنلندية السيدة لينيتا تويفاكا وذلك خلال الزيارة التي يقوم بها حاليا إلى جمهورية فنلندا والتي تعد أول زيارة رسمية له..

 
وبحث الدكتور العيسى أثناء لقائه بوزيرة التعليم بحضور سعادة الدكتور عبدالرحمن بن حمد الحميضي الملحق الثقافي في جمهورية ألمانيا الاتحادية وفنلندا وعدد من وكلاء الوزارة الفنلنديين سبل التعاون بين وزارة التعليم والمؤسسات التعليمية بالمملكة ونظيرتها بفنلندا، خاصّة فيما يخصّ برنامج تدريب المعلمين السعوديين بالجامعات والمراكز التعليمية المعتمدة بفنلندا، التي تتمتع بمستوى عال، وتتبوأ أعلى المراتب والتصنيفات دولياً، وذلك بهدف الاستفادة من التجربة الفنلندية التعليمية الرائدة التي من شأنها المساهمة بشكل أساس في تطوير خبرات ومهارات المعلمين والمشرفين التربويين السعوديين وفقاً للمعايير الدولية، وبما يُلبّي احتياجات التطوير والتغيير في البيئة والمناهج المدرسية في إطار شراكات دولية تتمتع بخبرات وتجارب تعليمية ثرية ومتميزة مثل فنلندا، وبما يُمكن وزارة التعليم من الارتقاء بمستوى التعليم والبيئة المدرسية والمؤسسات التعليمية بالمملكة وكذا تفعيل مجتمع المعرفة الذي تطمح لتنفيذه رؤية المملكة 2030 التي تُولي التعليم اهتماماً كبيراً.


كما بحث الجانبان سبل التعاون الثنائي في المجالات البحثية العلمية، إضافة إلى فتح آفاق تعاون جديدة من الشراكة الأكاديمية والتعاون الإستراتيجي بين البلدين خاصّة فيما يتعلق بتطوير مؤسسات التعليم العام والارتقاء بالبيئة التعليمية، علاوة على زيادة عدد المبتعثين السعوديين إلى الجامعات والمؤسسات التعليمية الفنلندية نظراً لما يتبوأه نظام التعليم العام والتعليم العالي والبحث العلمي الفنلندي من صدارة في غالبية التصنيفات العالمية ويتفوق في اقتصاد المعرفة.


من جانب آخر قدم الدكتور العيسى خلال لقائه مع وزيرة التجارة الخارجية والتطوير الفنلندية نُبذة عن رؤية المملكة لعام 2030م، خاصّة الجانب التعليمي والأكاديمي منها، الذي يهدف إلى تعزيز بناء المجتمع المعرفي بالمملكة من خلال توفير أرقى مستويات فرص التعليم العام والتعليم العالي للجميع، إضافة إلى الارتقاء بمخرجات التعليم وجودته بما يتواكب والمعايير الدولية، وتنمية البحث العلمي وتشجيع الإبداع والابتكار، والارتقاء بمهارات وقدرات منسوبي التعليم بكافة مراحله.


تضمن برنامج وزير التعليم إلى فنلندا زيارة عدد من المدارس ومؤسسات التعليم الرائدة والوقوف على أبرز تجاربها الناجحة وتضمن برنامج الزيارة الوقوف على الإمكانات البشرية والفنية والبرامج ، إضافة إلى اجتماع معاليه بالخبراء والتربويين في المراكز المتخصّصة في تدريب المعلمين في كل من جامعة هلسنكي وجامعة ميتربولي التقنية ، ومؤسسة (EduCluster) ومؤسسة (Finpro) ، وزيارة عدد من المدارس الفنلندية النموذجية ، كمدرسة (M?ntym?ki School) ومدرسة (Jalkaranta School)
وفي تصريح خَص به الجزيرة أكد الدكتور الحميضي ان الزيارة ناقشت مضامينها عددا من المحاور الهامة أتى في مقدمتها مجال التدريب والتطوير خاصة المتعلق بتدريب المعلمين السعوديين في أرقى المؤسسات الفنلندية والتي تتمتع بأعلى المواصفات والمعايير ،مشددا الحميضي أن هذا الملف أخذ حيزا كبيرا من ملف معالي الوزير و الزيارة التي بحثت ايضا استراتيجيات صنع مجتمع معرفي أحد بنود رؤية 2030 ،مشيرا كذلك إلى أنه تم التطرق لفرص زيادة أعداد المبتعثين السعوديين بالجامعات والمؤسسات التعليمية الفنلندية المتميزة ،مؤكدا أن الزيارة صنعت آفاقا جديدة من التعاون السعودي الفنلندي غير المسبوق لضمان أعلى المخرجات في التعليم السعودي.

 

(المصدر: صحيفة الجزيرة)

موعد نزول الرواتب

تم ايداع المخصصات

تسجيل الدخول