مرحلة الإبتعاث

يضم هذا القسم معظم الأسئلة و النقاط التي تشغل بال المقدم على الدراسة بالولايات المتحدة الأمريكية فيما يتعلق بالقبول في الجامعات و المعاهد الأمريكية و إجراءات فتح الحساب البنكي و إصدار شريحة هاتف و غيرها من الأمور الأخرى التي يحتاجها المبتعث عند وصوله لبلد الإبتعاث

 
1.0 
المرحلة الجامعية مرحلة تختلف كل الإختلاف عما اعتاد الطالب علية في سنواته الدراسية السابقة. من حيث التعامل مع المدرس وطرق التواصل  التي كانت لا تتعدى القاعة الدراسية. أن الأستاذ والطالب طرفان أساسيان في العملية التعليمية
هذه العملية لا يمكن أن تنجح مالم تكن هناك علاقة تفاعلية تستند على أساس ومعايير.
 
  1. إنشاء علاقه لا تقتصر على الجانب الأكاديمي ولكن يحاول أن  تكون علاقته مع عضو هيئة التدريس علاقة ود واحترام متبادل لجعل العملية التعليمية تفاعلية ومتكاملة. 
  2. على الطالب أن يتعرف على تفاصيل أكثر لمدرسه كشهاداته العلمية وخبراته واهتماماته وهوياته من خلال الإطلاع على الصفحة الشخصية للأستاذ الجامعي بموقع الجامعة. فهذا يسهل على الطالب مناقشة أستاذته في العديد من اهتمامات الطالب وأخذ نصائح منة تفيده في مستقبله. 
  3. في حالة تغيب الطالب عن الفصل ادراسي من الجدير إبلاغ الأستاذ بذلك فهذا يعطي انطباع للأستاذ بإهتمام الطالب بالمحتوى العلمي .
  4. إذا وجد الطالب صعوبة في فهم المحتوى العملي بإمكانه زيارة الأستاذ في الأوقات التي يحددها في بداية الفصل الدراسي ، أو إرسال بريد إلكتروني لتحديد موعد يناسب كلا من المعلم والطالب مما يساعد على إيجاد بعض الحلول لتسهيل وفهم المحتوى العلمي للطالب. فمن مهام الأستاذ الجامعي إلى جانب التدريس أن يحتوي الطالب ويتواصل معه لتذليل الصعاب التي قد تواجهة خلال الفصل الدراسي. 
  5. أن العلاقة التي تنشأ بين المعلم والطالب من شأنها أن تفيد الطالب في اكتشاف قدراته وتنميتها ، وتأهيله ليكون عنصراً فعالاً في المجتمع.