مرحلة ماقبل الإبتعاث

مما لا شك فيه إننا خُلقنا شعوباً وقبائل لنتعارف ونتعاون في سبيل إعمار الأرض وإنماء الحياة البشرية. ولعل فكرة الابتعاث للخارج هي إحدى الوسائل التي تساعدنا للتعرّف على ثقافات دول متقدمة ورؤية كيف وصلوا إلى المستوى الذي هم عليه في الوقت الحالي. هنيئا لك -عزيزي القارئ- تفكيرك الجاد في مواصلة الدراسة والتخطيط للابتعاث. في الحقيقة، الاندماج مع المجتمعات الأخرى ومواصلة العمل والجد والاجتهاد يُعّدُّ مفتاحا –بعد توفيق الله عز وجل- لإبراز الذات للعالم مما ينعكس بشكل إيجابي على شخصك الكريم وعلى الوطن الغالي. حتى تحقق مبتغاك، يجب عليك أن تكون بارعاً في مهارة التخطيط للمستقبل. بالإضافة إلى طموحك ورغبتك –الصادقة- في مواصلة الدراسة وتحقيق الأهداف الشخصية والوظيفية، تحتاج إلى ترتيب ضرورياتك وتقديمها على رغباتك. الضروريات أو الحاجات هي ما لا يمكن الاستغناء عنه أو تأخيره، بعكس الرغبات التي قد تقبل الإلغاء أو التأجيل إلى في وقت لاحق. عندما تتضح لك صورة الابتعاث (التخطيط) ورغبتك الإيجابية (الطموح)، عندها تستطيع أن تبحر في اختيار التخصص المناسب بناء على: رغباتك وقدراتك الشخصية ثم سوق العمل.

 

كيفية التقديم على الإبتعاث الخارجي

5.0 

كيف يمكنني التقديم على الابتعاث الخارجي؟

 

للتقديم على الابتعاث الخارجي، تحتاج إلى الاطلاع على موقع وزارة التعليم الذي يوفر أهم المعلومات الضرورية للتقديم على الابتعاث. في حال كنت موظفا في القطاع الحكومي أو الخاص، فقسم الابتعاث المتواجد في إدارة الموارد البشرية سوف يكون الدليل المناسب لك. أما في حال كنت تود الابتعاث عن طريق برنامج خادم الحرمين الشريفين، فالرابط التالي سوف يعرفك على شروط وخطوات التقديم:

 http://www.moe.gov.sa/ar/studyaboard/King-salman-hstages/Pages/IASA.aspx

 

بعد الاطلاع على الشروط وخطوات التقديم، تحتاج -عزيزي الطالب وعزيزتي الطالبة- إلى الحصول على قبول من جامعة أو من معهد من إحدى المؤسسات التعليمية الموصى بها. ويمكن الاطلاع على قائمة الجامعات الموصى بها عبر الرابط:

https://ru.moe.gov.sa/Search

 

ثم تحتاج إلى البدء في إجراءات استخراج الفيزا الأمريكية. للحصول على القبولات في أمريكا، نطرح بين يديك الخيارات التالية:

·        التقديم الذاتي -بنفسك- على الجامعات والمعاهد.

·        اللجوء إلى مكاتب التقديم المعترف بها -لتكون وسيطا بينك بين المؤسسة التعليمية التي ترغب الالتحاق بها.

·        طلب المساعد من الطلاب أو الطالبات المتواجدين في أمريكا.

 

عند حصولك على القبول اللغوي أو الجامعي، سوف ترسل لك المؤسسة التعليمية التي قبلتك خطاب الجوازات في أمريكا (I-20). هذا الخطاب هو هويتك عند التقديم على الفيزا الأمريكية. وللتقديم الذاتي على الفيزا الأمريكية نرجو منك الاطلاع على محتوى الرابط

http://www.ustraveldocs.com/sa_ar/sa-niv-visaapply.asp

وإتمام عملية الدفع في أحد فروع بنك سامبا.

نبذة عن الولايات المتحدة الأمريكية

 
الولايات المتحدة الأمريكية هي أكبر ثالث دولة في العالم بعد روسيا وكندا، حيث تبلغ مساحتها  9,826,675 كم مربع وتتألف من 50 ولاية: 48 ولاية متصلة ببعضها جغرافيا، إضافة إلى ولايتَيْ ألاسكا وهاواي.

 

  • العاصمة: واشنطن دي سي Washington DC  
  • العملة: الدولار الأمريكي $
  • الديانة: تأسست الولايات المتحدة الامريكية على أساس الحرية الدينية. وتعتبر ذات أغلبية مسيحية وأقل تدينا، ووفقاً لاستطلاعABC  أجاب 83% من الأمريكيين أنهم يتبعون الدين المسيحي و13% أنهم لا يتبعون دينا و4% أنهم ممن يتبعون ديانات أخرى كاليهودية، والإسلام، والبوذية.
  • اسم الدولة الكامل: United States of America   أو United States  أو  America، واختصارها USA أو US.
عاش الهنود الأمريكيون في قارة أمريكا منذ 10000 سنة، وكوّنوا ثقافات وشعوبا عديدة، وعاشوا فلاحين أو صيادين حسب المكان الذي عاشوا فيه، حتى وصل المكتشف الأوروبي كولومبس إلى جزر البهاما. بالرغم من أن كولومبوس لم يكن أول إنسان يصل إلى أمريكا ولا أول من وصل إليها عن طريق المحيط الأطلسي، إلا إنه كان أول من أنشأ ارتباطات دائمة بين أمريكا والقارات الأخرى، فتبعه جنود وتجار وأشخاص عاديون حتى تغير شكل القارة كلها.

الثقافات واللغات في الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

يبلغ عدد سكان الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 320 مليون نسمة وفقا لمكتب الإحصاء الأمريكي. وبسبب هذا فإن الولايات المتحدة الأمريكية هي واحدة من أكثر الدول تنوعاً ثقافياً في العالم، ابتداءً بالإنجليز الذين استعمروا البلاد في وقت مبكر مرورا بثقافات أخرى كثقافة الهنود الحمر واللاتينيين والأفريقيين والآسيويين. فأمريكا هي بلد المهاجرين، وكثير منهم يحتفظون بلغتهم وثقافتهم وفي نفس الوقت يندمجون بطرق مختلفة مع المجتمع الأمريكي الحضري.
ليس هناك لغة رسمية للولايات المتحدة وفقا للحكومة الأمريكية، وتفسير ذلك أن أمريكا قبل أن تنال استقلالها كانت مستعمرة بريطانية، ولكن تعتبر اللغة الإنجليزية هي اللغة السائدة في أكثر المجالات كالتجارة والتعليم.
أثّرت الهجرة كثيرا في ديموغرافية الولايات المتحدة الأمريكية. الغالبية الغالبة من المهاجرين جاءوا من الدول المجاورة كالمكسيك وغيرها من بلدان أمريكا اللاتينية، لذا تعتبر اللغة الإسبانية هي اللغة الثانية الأكثر استخداما في نطاق واسع داخل البلاد.
يقدر مكتب الإحصاء الأمريكي عدد اللغات المستخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية بأكثر من 300 لغة. حيث تم تقسيم اللغات إلى أربع فئات من دون اللغة الإنجليزية، وهي:  
 
  • الإسبانية.
  • الهندو-أوروبية (الهندية، الألمانية، السويدية، الفرنسية، الإيطالية، الروسية، البولندية، البنجابية، اليونانية).
  • الآسيوية والتابعة لجزر المحيط الهادي (الصينية، الكورية، اليابانية، التايلاندية).
  • أخرى (العربية، العبرية، الإفريقية، بالإضافة إلى لغات السكان الأصليين لأمريكا الجنوبية والوسطى والشمالية).
 

السلطات في الولايات المتحدة الأمريكية

 
 
نظام الحكم في الولايات المتحدة الأميركية جمهوري اتحادي فيدرالي يعتمد على سلطات ثلاث وهي:
 
  •   السلطة التشريعية Legislative
يمثلها الكونجرس ومهمته إعداد وسن القوانين والتشريعات، ويتكون من: أولا: مجلس الشيوخ The Senate وعددهم مائة عضوا Senators يمثلون خمسين ولاية اثنين لكل ولاية ويتم انتخابهم لفترة زمنية مدتها ستة أعوام ويمكن إعادة انتخابهم لفترات أخرى بدون حد أقصى، ومن المعروف أن نهاية فترة الستة أعوام تنتهي لثلث المجلس كل عامين. ثانيا: مجلس النواب The House of Representatives ويبلغ عددهم 435 عضواً يتم انتخابهم بالكامل كل عامين. وهم يمثلون كافة الولايات الأمريكية ويتم انتخابهم وفقا للنسب التصويتية Electoral Vote المقررة لكل ولاية.
 
  •  السُلطة التنفيذية Executive
يمثلها البيت الأبيض وتتكون من: الرئيس ونائبه والوزراء ومعاونيه، وينتخب الرئيس لفترة رئاسية مدتها أربعة أعوام وربما يعاد انتخابه لفترة أخرى مدتها أربعة أعوام أخرى كحد أقصى.
 
  •  السلطة القضائية Judiciary
تمثلها المحكمة العليا The U.S. Supreme Court وتقوم بالفصل في القوانين وتعتبر أداة رقابية للفصل بين السلطتين التنفيذية والتشريعية وتتكون من تسعة أعضاء يتم اختيارهم بواسطة رئيس الدولة وموافقة الكونجرس Congress لشغل هذا المنصب مدى الحياة.

الاقتصاد في الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

تمتلك الولايات المتحدة الأمريكية أقوى اقتصاد في العالم، وهي تعتمد على اقتصاد السوق المبني على الاستثمار الحر والمنافسة التجارية. تمتلك الولايات المتحدة ثروات كبيرة من الموارد المستخرجة من المناجم ومصادر الطاقة كالبترول والغاز الطبيعي والفحم واليورانيوم، وهذه تمثل أهم منتجات البلاد. ورغم هذه الثروة فإن الولايات المتحدة هي أكثر البلدان استيرادا للمحروقات.
 
الولايات المتحدة الامريكية هي ثاني أكبر اقتصاد وطني في العالم. في الربع الثاني من 2014، حيث قُدِّر الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي بـ 17.311 تريليون دولار. الدولار الأمريكي هي العملة الأكثر استخداماً في المعاملات التجارية الدولية وتشكل أكبر احتياطي نقدي في العالم، والعديد من البلدان تستخدم الدولار الأمريكي كعملة رسمية لها.
هذا وقد حافظت الولايات المتحدة الأمريكية على استقرار معدل نمو ناتجها المحلي الإجمالي، بالإضافة إلى معدل البطالة المعتدل والمستويات المرتفعة للأبحاث والاستثمار الرأسمالي. شركاء الولايات المتحدة الأمريكية التجاريون الكبار الستة هم كندا والصين والمكسيك واليابان وألمانيا وكوريا الجنوبية.
 
تُعَدُّ الولايات المتحدة الأمريكية واحدة من أكبر وأكثر الأسواق المالية نفوذاً، وتعتبر بورصة نيويورك هي أكبر بورصة في العالم من حيث رأس المال السوقي. تبلغ إجمالي الاستثمارات الأجنبية في الولايات المتحدة 2.4 تريليون دولار. كذلك تمتلك الولايات المتحدة أكبر سوق استهلاكي في العالم بنفقات استهلاك نهائي للأسر المعيشية تساوي خمسة أضعاف اليابان، ففي عام 2013 كان إنفاق المستهلك الأمريكي يشكل 71% من الاقتصاد الأمريكي. 

تطبيقات جوال مهمة للمبتعثين والمبتعثات

 

 

ننصحكم عزيزي المبتعث وعزيزتي المبتعثة بتحميل تطبيقات الجوال المهمة خلال سفرك وابتعاثك إلى الولايات المتحدة الأمريكية، أو خلال سفرك لأي مكان بالعالم. ومن أهمها: 
 
  • تطبيق أوقات الصلاة وتحديد القبلة. تذكر دائما أن صلاتك هي الأساس لنجاحك وزرقك بالدنيا والآخرة. وينصح بتطبيق Athan
لتحميل التطبيق من متجر أبل مجانا: https://appsto.re/us/JLSjE.i
لتحميل التطبيق من متجر أندرويد مجانا: https://play.google.com/store/apps/details?id=com.athan

 

  • تطبيق الطقس والأحوال الجوية. الولايات المتحدة الأمريكية متغيرة الأجواء بشكل مستمر (ثلوج، برد، عواصف رعدية، حرارة، ...إلخ). ويمكن بشكل يومي استخدام تطبيق الطقس المتوفر على جهازك الذكي كالآيفون وغيره. 

 

  • تطبيق تحديد المواقع الجغرافية (GPS) والذي سوف يعينك –بعد الله عز وجل- في اتجاهات سيرك داخل الولايات المتحدة الأمريكية. وننصح باستخدام تطبيق Google Maps
لتحميل التطبيق من متجر أبل مجانا: https://appsto.re/us/A8S3I.i
والتطبيق يكون موجودا على جميع أجهزة الأندرويد. 
 
  • تطبيق "سفير" الخاص بموقع الملحقية الثقافية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو من أنجح التطبيقات التي تربط الطالب والطالبة بالملحقية، مما يجعل متابعة المعاملات أكثر سهولة. 
لتحميل التطبيق من متجر أبل مجانا: https://appsto.re/us/nGrD0.i
لتحميل التطبيق من متجر أندرويد مجانا: https://play.google.com/store/apps/details?id=info.mohe.slidingmenu
 

 

  • التطبيقات المساعدة في إيجاد مطاعم "حلال"، ومنها تطبيق Zabihah الذي يساعدك للوصول إلى المطاعم التي توفر الأكل الحلال في مختلف الولايات. 
لتحميل التطبيق من متجر أبل مجانا: https://appsto.re/us/0spzt.i
لتحميل التطبيق من متجر أندرويد مجانا: https://play.google.com/store/apps/details?id=com.zabihah.ui
 

 

  • التطبيقات الخاصة بخدمات المواصلات العامة، وتستخدم لمعرفة أوقات وصول ومغادرة الباصات والقطارات ونحو ذلك، ينصح باستخدام تطبيق One Bus Away والذي يوضح أماكن واوقات مغادرة باصات النقل العام (يعمل التطبيق في عدد من المدن الأمريكية فقط).
لتحميل التطبيق من متجر أبل مجانا: https://appsto.re/us/5dFOt.i
لتحميل التطبيق من متجر اندرويد مجانا: https://play.google.com/store/apps/details?id=com.joulespersecond.seattlebusbot
 
  • أيضا يجب عليك أن لا تنس تطبيقات التواصل الاجتماعي حيث إنها وسائل ممتازة لزيادة الرصيد الإجتماعي.
 
 

التعرف على الأندية السعودية في مدينتك

 

 

وفرت الملحقية الثقافية العديد من الأندية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية حتى تساعد في تسهيل الصعوبات التي ربما يواجهها المبتعثون والمبتعثات في مدينة الابتعاث. وللوصول إلى هذه الأندية أو النادي التابع لجامعتك، نرجو منك عزيزي القارئ زيارة الرابط التالي: http://sacmclubs.org. في حال عدم وجود نادٍ سعودي في جامعتك أو مدينتك، بإمكانك أن تتواصل مع النادي الأقرب إلى مدينتك.
 
تذكر دائما: إن النادي السعودي وُجد لراحتك ولتسهيل الصعوبات التي قد تواجهها. أيضا من خلال النادي السعودي، قد تنجز أمور السكن والمواصلات قبل وصولك لبلد الابتعاث. في حال تعذر التواصل عن طريق الموقع، ننصحك أخي الكريم بتجمعات الطلبة في موقع الفيسبوك، فلربما وجدت ضالتك في إحدى المجموعات الطلابية المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي.
 

تعرّف على قوانين الولاية التي سوف تتوجه إليها

 

 

الولايات المتحدة الأمريكية هي قارة أكثر من كونها دولة. بمعنى آخر، هناك قوانين عامة بكامل الدولة وقوانين خاصة بكل ولاية. هذا الموقع http://statelaws.findlaw.com يزوّدك بالقوانين المهمة الخاصة بكل ولاية والتي يجب عليك الالتزام بها. 
 
تذكر عزيزي الطالب أنه أينما سافرت فيجب عليك اتباع قوانين الولاية التي أنت فيها. أيضا، يوفّر مكتب الطلاب الدوليين بكل جامعة المشورات والنصائح للطلاب والطالبات لتوعيتهم بمختلف الأنظمة والقوانين في أمريكا. عند الحاجة، فلا تتردد أبداً في طلب المساعدة من مكتب الطلاب الدوليين بمعهدك أو جامعتك. 
 
أيضاً، إحدى الطرق المفيدة في الإلمام بالقانون في الولايات المتحدة الأمريكية هي سؤال المبتعثين والمبتعثات الذين سبقوكم في تجربة الابتعاث. نظراً لتجاربهم وخبراتهم السابقة، ننصح بأخذ المشورة من أصحاب العقل منهم. لا تنس بأنك سفير لبلدك، فلا تتأخر في إظهار أخلاقك الحسنة المتمثلة في اتباع نظام الدولة المستضيفة لك.

فتاوى يحتاجها المبتعث

 

ينصح أخي المبتعث بالبحث في المسائل الفقهية المتعلقة بحياة المبتعث في بلد الابتعاث من صلاة وصيام وزكاة، والحصول على الفتاوى من الثقات العارفين بأحوال بلد الابتعاث والمشهود لهم من جموع أهل العلم. ولنتذكر أيضا أن الإسلام قد تم نشره بالأخلاق والمعاملة الحسنة في الكثير من البلدان. هيّا بنا عزيزي المبتعث وعزيزتي المبتعثة ننشر ديننا الحنيف ومبادئه القيّمة عبر التحلي بأخلاق الإسلام في مظهرنا وتعاملنا مع الأخرين.